Много шаблонов для WordPress на wordpreso.ru
Вы просматриваете: Главная > آراء ومقالات > الثقافة واللسان واللغة

الثقافة واللسان واللغة

طالما أثار الرابط الوثيق بين اللسان والثقافة عدة تعليقات , وكان هردر من الأوائل الذين استخدموا كلمة “ثقافة” بشكل منهجي , وقد أسس تأويله لتعدد الثقافات على تحليل تنوع الألسن ]هردر1774[.

وحاول سابير وضع نظرية للعلاقات بين الثقافة واللغة langage،  إذ يقول: “على الباحث ألا يكتفي فقط بالاهتمام باللغة باعتبارها الموضوع المفضل للأنثروبولوجيا, لأنها حقيقة ثقافية قائمة بذاتها, بل عليه أيضاً دراسة الثقافة باعتبارها لساناً langue. وفي مقابل المفاهيم الجوهرية للثقافة, فقد عرّف الثقافة على أنها مجموعة من الدلالات المستخدمة في الأفعال الفردية المتبادلة . ويعتبر أن الثقافة أساساً عبارة عن منظومة اتصال ]سابير,1921[ . والفرضية المسماة بفرضية سابير “سابير-وورف”(اللغة باعتبارها مصنِّفة ومنظمّةً للتجربة المادية)والتي أشار إليها سابير بشكل سريع نافياً وجود علاقة مشاركة مباشرة بين نموذج ثقافي معيّن وبين بنية لغوية , هذه الفرضية وجّهت (أرشدت) سلسلة من الأبحاث حول التأثير الذي يمارسه اللسان على منظومة التمثلات (التصورات)لدى شعب معين . اللسان والثقافة يرتبطان ببعضهما عبر علاقة ارتباط متبادل :ومن بين وظائف اللسان , وظيفة نقل الثقافة , لكن اللسان نفسه يتأثر بالثقافة .

كلود ليفي شتراوس الذي تدين أنثروبولوجيته البنيوية بالشيء الكثير لمنهج التحليل البنيوي في علم اللغة , أشار بدوره أيضاً إلى تعقيد العلاقات القائمة بين اللغة والثقافة:

إن قضية العلاقات القائمة بين اللغة والثقافة هي من أعقد العلاقات . يمكننا أولاً معالجة(دراسة)اللغة على أنها منتوج ثقافي:واللسان الذي يستخدمه مجتمع معيّن يعكس الثقافة العامة للسكان . لكن , بمعنى أخر , فإن اللسان جزء من الثقافة :إنه يشكل أحد عناصرها . لكن هذا كل شيء :إذ يمكننا معالجة(دراسة)اللغة كشرط للثقافة , وهي تطورية , لأن الفرد يكتسب ثقافة جماعته عن طريق اللغة , ونحن نعلم الطفل ونربيه عن طريق الكلام , ونوبّخه ونلاطفه بالكلمات . وإذا نظرنا إلى الموضوع من وجهة نظر أكثر نظرية نقول إن اللغة تبدو أيضا كشرط للثقافة طالما تتمتع هذه الثقافة بهندسة مشابهة لهندسة اللغة . كلاهما ينبنيان من خلال التعارضات والعلاقات المتبادلة , أي عبر علاقات منطقية . كما أنه يمكننا اعتبار اللغة بمثابة مؤسسة fondation هدفها استقبال أعقد البنى في بعض الأحيان , لكنها بُنى تشبه بُناها وترتبط بالثقافات المعينة , بأشكال مختلفة, ]1958,ص 78-79[ .

Tags:

  • Digg
  • Del.icio.us
  • StumbleUpon
  • Reddit
  • Twitter
  • RSS

Оставить комментарий