Много шаблонов для WordPress на wordpreso.ru
Вы просматриваете: Главная > آراء ومقالات > حوار جريدة النصر الجزائرية مع الأستاذ الباحث درنوني سليم

حوار جريدة النصر الجزائرية مع الأستاذ الباحث درنوني سليم

جريدة النصر الثلاثاء 2010/04/06
إقتباس:

س1: أين نحن من علم الأنثروبولوجيا في الجزائر ؟

إن الأنثروبولوجيا في الجزائر لم تحض بنفس الاهتمام الذي حضي به علم الاجتماع إطلاقا. متهمة بأنها خدمت المشروع الاستعماري، فهي قد عاشت نكسة رسمية منذ المؤتمر الخامس والعشرين لعلم الاجتماع الذي انعقد سنة 1974 في العاصمة الجزائرية. ويكون علم الاجتماع قد تم تبنيه ليس لفضائله الخاصة فحسب، وإنما للاعتقاد بعذريته السياسية، واعتباره بديلا للإثنولوجيا المقصية. إن أعمال علماء الاجتماع الجزائريين يجب أن تكون وقتئذ ليس في خدمة الحقيقة الاجتماعية، لكن في مساعدة الدولة للقيام بمشاريع التنمية وبناء الوحدة الوطنية. وعلى أية حال إن الذي تطلبه الجزائر المستقلة من علم الاجتماع  هو لعب اتجاه الدولة الوطنية نفس الدور الذي لعبته الإثنولوجيا اتجاه المشروع الاستعماري. من هذا المنطلق أقول إننا بعيدون كل البعد عن الدور المنوط بالعلوم الإنسانية والإجتماعية عموما وعن الدراسات الإنثروبولوجيا خصوصا. فهناك مدى بعيد يفصل بيننا وبين الأنثروبولوجيا الحقيقية التي سبقنا إليها الغرب وبعض الدول العربية التي أسست لها أقساما ومعاهد منذ الخمسينات والستينات وقطعت شفي ذلك أشواطا كبيرة في السبعينات والثمانينات، وهو الوقت الذي أدرنا فيه بظهورنا للأنثروبولوجيا.

الحوار على الصفحة 12 والتتمة على الصفحة 15

طالع الحوار كاملا من خلال الرابط التالي:

http://rapidshare.com/files/379338553/culture.pdf.html

Tags:

  • Digg
  • Del.icio.us
  • StumbleUpon
  • Reddit
  • Twitter
  • RSS

Оставить комментарий