Archive for the Category ◊ إصدارات وقراءات ◊

ثقافة الطعام أو.. فن الهوى
الأربعاء, يناير 10th, 2018 | Author:

Resultado de imagen de ‫ثقافة الطعام‬‎

كانت الخطيئة الأولى هي الوقوع في هوى الأكل من الشجرة المحرمة. نزل آدم وحواء إلى الأرض لينجبا ذرية تشبه الكائنات الأخرى في سعيها لاقتناص لقمة من مائدة الآخر، أو تحويله هو نفسه إلى وجبة شهية، حرباً أو حباً. كل الحروب باطنها الطعام وإن تم تمويهها بأهداف تبدو مقدسة كالدفاع عن الدين أو الكرامة الوطنية أو باسم نشر الديموقراطية، حيث تَخَفّي الرغبة في الطعام تحت طبقة مضللة من ادعاء الدفاع عن الدين أو نشر الديموقراطية أو الثأر للكرامة الوطنية. ولأن الطعام جزء من هوية الشعوب تحول التنازع حول الطعام معين مجالاً جديداً للحروب. بعض المحبين يرتكبون جرائم قتل شركائهم وأكلهم لكي يستحوذوا عليهم بكاملهم، وبعيداً عن ذلك المستوى الهوسي فإن الشعوب التي تمتلك ألسنها ذاكرة تحتفي بالعلاقة بين الطعام والحب. ولم تعن كتب الإيروسية العربية بشيء قدر عنايتها بالحكاية الجيدة والطعام الجيد. وفي «ألف ليلة وليلة » يبدو بسط السماط أمام عيون خيال المستمع التزاماً شهوانياً من الراوي ووعداً بتقدم الحكاية نحو حفل زفاف أو ليلة حب جيدة.
الطعام وتقاليد المائدة ثقافة كذلك؛ فالكثير من أبناء المجتمعات التي تحتفي بفكرة الجماعة يعتقدون أن عدم أكل الإخوة من طبق واحد يجعلهم أقرب للفرقة والعداوة، بينما تخصص المجتمعات الفردية طبقاً لكل فرد، الأمر الذي أدهش الشيخ رفاعة رافع الطهطاوي عندما ذهب إلى فرنسا. الساندويتش الأميركي ليس مجرد لفافة من الطعام المعد على عجل، بل ثقافة كاملة تضرب مبدأ التفاف الأسرة حول مائدة يتصدرها الأب، كما ضرب تكلف الطبقات الأرستقراطية وتقاليدها المعقدة.

مجموعة مقالات في عدد واحد وعلى رابط واحد.

وليمة أو مجاعة – صقر أبو فخر – بيروت.

آداب ومآدب – عبدالفتاح كيليطو – الرباط.

تقاليد المائدة نسقاً ثقافياً – عبد ال سلام بنعبد العالي – الرباط.

خبز وقمر وراحة بالقشطة – مايا شكر الله – دمشق.

خبز وقمر وراحة بالقشطة – مايا شكر الله – دمشق.

البهارات اللقاء الحارّ بين الحضارات- علي النويشي.

المطبخ الإيطالي- ستفانو بيني.

ألف بيتزا وبيتزا من مائدة الفقراء إلى ولائم الملوك – د. حسين محمود – روما.

تهويد الفلافل – سمير الحجاوي – الدوحة.

الطعام قاتل مأجور – د. قاسم عبده قاسم – القاهرة.

كنتاكي وكباب.. وحبوب هلوسة! لقمة الثورة – عمر قدور – سامي كمال الدين.

ينتصر على الصليبيين ويهزمه «كعك العيد»- علاء الجابري – الطائف.

صينية الحب تصعد إلى فوق – أنعام كجه جي- باريس.

الثنائي أحمد عبدالملك وعائشة التميمي: الإبداع بين كثرة الآكلين وقلة القارئين – عبدالله الحامدي.

أكثر نسوية من فطيرة التفاح – نوال العلي – باريس.

فن السينما مسألة ذوق.. ولكن العلاقة أعمق بكثير! – عصام زكريا- القاهرة.

حلب أم المحاشي والطرب – خطيب بدلة -إدلب.

عن الكتابة والرسم والطبخ المجد للشعوذة- عزت القمحاوي.

 

المصدر: موقع المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات

يؤرخ كتاب الأنثروبولوجيا: حقل علمي واحد وأربع مدارس، الصادر حديثًا عن المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات (608 صفحات من القطع المتوسط، موثقًا ومفهرسًا)، لأربع مدارس أنثروبولوجية، بريطانية وألمانية وفرنسية وأميركية، مقدمًا محاضرات ألقاها الأنثروبولوجيون فريدريك بارث وأندريه غينغريتش وروبرت باركن وسيدل سيلفرمان، مقتفيًا أثر كل مدرسة في المدارس الأخرى، ومقوّمًا إمكاناتها المستقبلية. وهذا الكتاب ترجمة عربية للكتاب (One Discipline, Four Ways: British, German, French, and American Anthropology) صاغها أبو بكر أحمد باقادر وإيمان الوكيلي. more…

cxort_lweaquno6

المصدر: موقع الحكمة

“بينما كنت مسافرًا مستمتعًا بمناظر وأصوات فار نورث كوينز آيلند (Far North Queensland)، سنحت لي فرصة بقراءة كتاب؛ نعم كتاب ورقي حقيقي! و هذه مراجعة للكتاب الذي اخترته.”

       في عام ١٩٩٥م، كتب أوليفر ساكس كتاباً بعنوان “عالم أنثربولوجي في المريخ”؛ وكتابُهُ سلسلة مذهلة من القصص حول الحيوات العجيبة لبعض مراجعيه (مرضاه) على مر السنين. و أوليفر ساكس -لمن لا يعرفه- عالمٌ بريطاني في الأحياء والأعصاب والنفس وكاتب الكتاب الأكثر مبيعًا. و قد بلغ ساكس ذروة الشهرة عندما مثّل الممثل روبن ويليامز  شخصيته في فيلم (الإيقاظ – Awakenings)، وقصة الفلم مستوحاة من كتاب ساكس الذي يحمل الاسم نفسه.

more…

 فئة :  قراءات في كتب

فلسفة الدين وجدل اللاهوتي والأنثروبولوجي عند لودفيج فيورباخ

فلسفة الدين وجدل اللاهوتي والأنثروبولوجي عند لودفيج فيورباخ[1]


 شكّلت فلسفة الدين عند لودفيج فيورباخ Ludwig Feuerbach) 1804/1872(مجالاً مركباً، تداخل فيه هاجس بناء تصور جديد حول الإنسان ونقد الدين، إضافة إلى طرح أسس فلسفة جديدة للمستقبل، دون نسيان إرادة تجاوز إرث الفلسفات السابقة عليه مثل: فلسفة هيجل (Hegel). وكان فيورباخ بالفعل مؤسّساً لفلسفة إنسانية جديدة، راهنت على قلب النظرة للدين، إن على مستوى المنهج، أو المفاهيم، أو القيم العملية. من هنا سيحاول هذا الفيلسوف الرائد، في مجال فلسفة الدين، تشكيل أنثروبولوجيا فلسفية، ستكون هي الموجّه الفعلي لتصوراته، خصوصاً فيما يتعلق بعلاقة الفلسفة باللاهوت. وقد يصنف البعض فيورباخ في صنف الملحدين ونفاة الله، أو ضمن اللادينية. لكن تبقى ميزة خطاب فيورباخ حول الدين هي البناء المفاهيمي، الذي اعتمده وطبيعة المقاربة لإشكالاته والرهانات العملية التي حاكمته. والانفتاحات التي حققها، وأثر من خلالها فيما بعد، وخصوصاً فيما يخصّ الموقف من الدين إن في مجتمعات الحداثة، أو بعض البلدان الإسلامية. فهل كان فيورباخ يراهن بالفعل على تحويل اللاهوت إلى النزعة الإنسانية؟ ما العلاقة التي حددها بين الأنتروبولوجي واللاهوتي في تفكيره الفلسفي حول الدين؟ أو وحدة وجود بين الله والإنسان والطبيعة؟ كلّ هذا لا ينفصل عن مشروع فلسفة الدين والأنثروبولوجيا الفلسفية. more…

Aucun texte alternatif disponible.

صدور العدد الثالث من مجلة مخبر التغير الاجتماعي والعلاقات العامة في الجزائر والذي يحوي الجزء الأول من مداخلات ملتقى الأنثروبولوجيا العربية خلال نصف قرن. أيام: 11-12 أفريل 2017. بكلية العلوم الانسانية والاجتماعية- جامعة بسكرة.

الروابط:

مجلة التغير الاجتماعي العدد الثالث بصيغة فلاشالمجلة بصيغة Flash
http://univ-biskra.dz/documents/magazine3/

مجلة التغير الاجتماعي – العدد الثالث بصيغة PDF
للتحميل والقراءة يرجى النقر على الرابط التالي:
http://univ-biskra.dz/…/%D9%85%D8%AC%D9%84%D8%A9%20%D8%A7%D…

 

دفاعاً عن الأنثروبولوجيا
الإثنين, أكتوبر 09th, 2017 | Author:

دفاعاً عن الأنثروبولوجيا

ساري حنفي: (أستاذ علم الاجتماع، الجامعة الأميركية في بيروت)

يعتبر كتاب “حقل علمي واحد وأربع مدارس: أنثروبولوجيا بريطانية وألمانية وفرنسية وأميركية” لمؤلفيه بارث وآخرون (والذي سوف ينشره قريباً بالمركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات) أهم وثيقة تاريخية عن نشوء وتطور الأنثروبولوجيا في العالم الغربي. فهذا الكتاب يجبر الأكاديميين والعامة من الخروج عن الفكرة النمطية التي تربط بشكل تبسيطي بظهور وتطور الأنثروبولوجيا وظهور النزعة الاستعمارية الأوروبية. وفعلاً عمل بعض الأنثروبولوجيين كمديرين استعماريين وبطرق تعزز من قوة الاستعمار، وساهمت بعض التنظيرات بشكل نشط في العنصرية وممارسة القمع الاستعماري. ولكن، على الرغم من أن كثيراً من الأنثروبولوجيين قد استفادوا من الحملات الاستعمارية والتبشيرية والمصالح الاقتصادية في بعثاتهم الاستكشافية، إلا أن الأغلبية الساحقة لهذه الكتابات لم تخدم أي أغراض استعمارية أو تبشيرية آنية أو قصيرة المدى.

بل إن الفضل لهذا العلم، أنه نظر لوحدة النفس البشرية، كما رأى بارنت تايلور، منذ القرن التاسع عشر في الوقت الذي كان يعتقد كثيرون، أن هناك أعراقاً طبيعية (أي تتأثر بالطبيعة) وأخرى تتأثر بالثقافة. وقام فرانس بواز، والذي يعتبر أب الأنثروبولوجيا الأميركية، باستخدام الثقافة بوصفها مفهومًا أساسيًا في مقابل التركيز المجتمعي وعلى البنية الاجتماعية للأنثروبولوجيا الاجتماعية البريطانية، وفي مقابل الإثنولوجيا ذات الإدراك الاحتقاري عند رادكليف- براون، وخصوصاً التفسيرات المبنية على العرق والبيولوجيا. تميز هذا البراديغم بتحول في مفهوم الثقافة. فقد عرف بواز الثقافة بشكل شامل لتشمل الحقول المادية والاجتماعية والرمزية. هذا التعريف ظاهريًا يشبه تعريف تايلور، لكن بواز يقصد شيئًا مختلفًا تمامًا. فنموذجه لم يستخدم الثقافة كمرادف للحضارة، كما فعل تايلور. لكن الآن بمعنى الجمع، التأكيد على اختلاف الثقافات والنظر إليها كسياقات للسلوك الإنساني المكتسب بالتعلم. (وهذا يختلف مع علم النفس في ذلك الوقت الذي كان يؤكد على الغريزة). وهكذا تم تطوير مدرسة النسبية الثقافية. more…

تحميل المقال المترجم بالضغط هنا

يشرفني أن أتقدم بجزيل الشكر و الإمتنان إلى جمعية البحث التاريخي على إغناء هذا الموقع المحترم بمقالات متميزة لأساتذتنا المقتدرين, و انفتاحها على عموم الباحثين سعيا وراء مزيد من التحصيل و النجاح من أجل تطوير البحث العلمي في مجالات مختلفة.
إن هذا المقال يحاول رصد أهم التحولات الفكرية و الإبيستيمولوجية لكينيث براون, من الأنثروبولجيا كعلم للإناسة يهتم بالمجتمعات و بالتقاليد و العادات … عبر التاريخ إلى تبني منهج أدبي, دون التركيز على مهمته كمستشرق و التي لعبت دورا كبيرا في تكوين شخصيته العلمية, و التي يقر بها كينيث براون, و تجلى ذلك من خلال جهله للغة المحلية بحكم مهمته كأجنبي, الأمر الذي حال بينه و بين النصوص المكتوبة, و هو الأمر الذي حول هذا الباحث الأنثروبولوجي إلى اعتماد أسلوب أدبي يشبه القصة بدل التركيز أكثر على منهج أنثروبولوجي علمي, و بالتاي فإن التحول الذي عرفته مهمة كينيث براون انعكست على أسلوبه و على كلماته الموظفة في أبحاثه و مقالاته, و التي اختلفت أكثر ما يمكن مع مجال تكوينه, غير أن مجالات اهتمامه لم تبتعد كثيرا عن الأنثروبولوجيا, إذ ظلت منحصرة أكثر حول التاريخ الإجتماعي, حتى و إن كانت منحصرة حول نماذج معينة من الأشخاص و العينات كموضوع للبحث, كما يؤكذ كذلك المسار العلمي لـ كينيث براون على أن هذا الأنثروبولوجي نهل من حقول علمية مختلفة جعلته يكتسب تجربة فريدة في دراساته الأنثروبولوجية أو في التاريخ الإجتماعي و عقد مقارنات بين العلوم التي اكتسب منها معارف مهمة, ليتحول من مستشرق إلى دارس في التاريخ الإجتماعي, ثم من الأنثروبولوجيا إلى الأدب.

المصدر.

للتواصل مع الكاتب يرجى زيارة صفحته على الفيسبوك:

التواصل مع الكاتب

صدور كتاب “حوارات ومواقف في الفكر والأدب والتاريخ”

الكتاب من منشورات دار كتابات جديدة للنشر الالكتروني، التي يشرف عليها الكاتب المصري د. جمال الجزيري. وقد تضمن العمل الحوارات التي أجراها الكاتب الصحفي نورالدين برقادي مع عدد من الكتّاب الجزائريين الذين يكتبون في مجالات مختلفة، ومنهم: more…

بقلم: ريتا فرج

ليس قليلاً ما قدّمه عالِم الاجتماع والإثنولوجي (Ethnologue) السّوري يوسف باسيل شلحت (Joseph Chelhod) (1919_1994) على مدى حياته العلميّة. قلّة من الكتّاب والأكاديميين العرب تدرك أهميّة النتاج العلمي الّذي وضعه “ابن خَلدون العرب في النصف الثاني من القرن العشرين”، كما يصفه البروفيسور خليل أحمد خليل. more…

تعود فكرة تأليف كتاب الأنثروبولوجيا الاقتصادية: التاريخ والإثنوغرافيا والنقد، للمؤلفيْن كريس هان وكيث هارت، الذي أصدره باللغة العربية المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات بترجمة لعبد الله فاضل، إلى ورقة بحثية مُعمَّقة وضعها المؤلفان، عام 2006، بشأن وضْع الأنثروبولوجيا الاقتصادية، مركِّزيْن على أفكار كارل بولاني. لكنّ الأزمة الاقتصادية العالمية التي حصلت عام 2008 دفعتهما إلى تحويل تلك الورقة إلى كتاب يجمع بين عرضٍ تاريخيٍّ للأنثروبولوجيا الاقتصادية ونظرة إلى تاريخ العالم، مع تبيين ما يجعل من ذلك العرض أكثر من كونه دراسةً موسَّعةً، كما هو مُعتاد، تبيينًا وافيًا. more…